بريـــد الاكتروني مجاني
yourname@loubnanioun.net
موقع الاكتروني مجاني
www.yourdomain.loubnanioun.net
البحث في قاعدة البيانات العملاقة
تتضمن معلومات عن رجال الأعمال والشركات
اعلانات مبوبة مجانية
اضافة اعلانك لدينا مجانا طيلة فترة الاشتراك
بطاقة عضوية وخصومات
خصم من الشركات والمؤسسات المساهمة
معنا بالموقع
موقع لبنانيون - اللبنانيون في الكويت
اللبنانيون في الكويت
 

 
العلاقات المشتركة بين لبنان والكويت

الكويت ولبنان نموذجان يجمعهما تراث عميق الجذور بالتماثل في الشأن السياسي، الإعلامي والثقافي، ويزهوان بخصوبة التجربة الديمقراطية، والعلاقات الكويتية اللبنانية هي علاقات متينة وتجربة غنية بالإنجازات، وحالة متميزة من التآخي تعود إلى عشرينات القرن الماضي، فهما واحة غنية بالتنوع والإعتراف بالآخر، يدفعنا معناها إلى توثيق كل ما تقع عليه أيدي الباحثين لإدراجه في هذا الكتاب بعد التحقق من صحته، ليُجعل لغة تواصل وحلقة لربط الماضي بالحاضر، متخطيةً قراءة النص فقط لتكون محطة استقطاب لإبرازالدور مهما كان حجمه، والحديث عن تاريخ العلاقات اللبنانية الكويتية وعمقها في بضع صفحات يعتبر مستحيلاً، إلا أننا حاولنا أن نقدم ضمن صفحات هذا الكتاب ما توافر لدينا من معلومات ووثائق استطعنا الحصول عليها من مصادرها ، علّها تساهم في التوثيق لتاريخ نلك العلاقات المتميزة، كل من موقعه وضمن اختصاصه وامكاناته.

 

الجالية اللبنانية في الكويت

 

وكما أحب الكويتيون لبنان،كذلك هم اللبنانيون الذين أحبوا الكويت وأخلصوا لها، فقد احتضنت الكويت منذ الثلاثينات من القرن الماضي، جالية لبنانية خلاقة، عملت في مواقع عدة، وفي قطاعات مختلفة، بمحبة وإخلاص للكويت والكويتيين، وكان شعارها الكد والعمل للمساهمة في النهضة الاقتصادية للكويت، وشكلوا  جالية لبنانية لها حضورها، وأخذ حجمها يتنامى عددياً يوماً بعد يوم. ويشكلون فعاليات مؤثرة في كل القطاعات.

ويعتبرالعام 1915 نقطة البداية بالتواصل المشترك من الطرفين الكويتي واللبناني، وفق ما ذكره الدكتور خليل أرزوني في كتابه (الهجرة اللبنانية الى الكويت)، حيث سجل أن أول لبناني هو منيب محمود مصطفى الشلبي، الذي جاء الى الكويت للعمل عام 1915 أثناء الحرب العالمية الأولى، وتوفي فيها عن عمر يناهز 80 عاماً.
 
واللبنانيون في الكويت،كما في العالم، يشكّلون فعاليات مؤثّرة في كل القطاعات الإقتصادية، المالية، الإعلامية، والفنية، فتجدهم، رجال أعمال، صحافيّين، فنّانين، كادرات إداريّة وإنتاجيّة وفنيّة، وهيئات طبيّة وتعليميّة…، وقد حقّقوا إنجازات كبيرة في العالم، نَدَر مثيلُها.
وقد حملوا لبنان رسالة حب وعطاء وسلام، عندما أتوا الى الكويت، وعملوا في مواقع عدة، وحملوا الأمانة بمهنية عالية مشهودٌ لها، في كلّ القطاعات، فتمثّلت الثقة بكفاءتهم وقدرتهم.
 
 
وخلال زيارة فخامة الرئيس العماد ميشال سليمان الى الكويت لحضور القمة الاقتصادية العربية التي عُقدت في الكويت بتاريخ 19 و 20 كانون الثاني / يناير 2009 التقى ابناء الجالية اللبنانية في الكويت في قاعة لبنان مبنى السفارة اللبنانية، وعلى قدر المحبة التي يكنها اللبنانيون لرئيسهم العماد ميشال سليمان، وعلى قدر الامل في تحقيق التوافق الوطني والعيش المشترك احتشد اللبنانيون للقاء فخامة الرئيس لاول مرة بعد انتخابه.
وكان الشعور واحد ولسان حالهم يقول: 
نحمد الله ان لدينا رئيسا للجمهورية ومرحلة التسابق مع الزمن التي عشناها بلا رئيس قد ولت.وها هو رئيسنا يقدم نفسه كقائد للوحدة الوطنية والوفاق بقدرته على التغيير وزرع الثقة في نفوس جميع الاطراف.
وتساؤلات كثيرة حملها اللبنانيون معهم لرئيسهم حول مستقبل لبنان ولم يتأخر في الاجابة التي جاءت خلال كلمته بالقول:
مسيرة لبنان تنطلق والقطار على السكة فنحن سائرون بإعادة انتاج الحياة المدنية والديموقراطية، وكان لابد من ان نعود ونطل على العالم بصورة الدولة الموحدة التي فيها سلطات دستورية مؤلفة من رئيس يمثل لبنان ومعه توافق جميع اللبنانيين ويستطيع ان يقول كلمة لبنان دون أي ضغط وانما بحريته التي تمثل ارادة اللبنانيين جميعا.
وأعرب الرئيس سليمان عن افتخاره بعلاقات اللبنانيين مع دول العالم من خلال طوائفه وأحزابه وعائلاته، معتبرا انها غنى لبنان ولكن بشرط ان يكون ذلك لمصلحة الدولة، مشددا على ضرورة ان يكون هذا التعاطي من خلال القنوات الرسمية عبر التعاطي مع الدولة ممثلة في رئيس الدولة وحكومته، مؤكدا ان الدولة القوية هي التي تحمي كل اللبنانيين.
وبما ان للكويت مكانة خاصة في قلوب اللبنانيين توجه الرئيس سليمان للبنانيين بالقول: 
لم اعتبركم مغتربين في الكويت وانما انتم في وطنكم، في قلب لبنان. وكونوا رسل حضارة، رسل عيش مشترك وأوفياء للكويت التي لم تتخل عن لبنان في أي لحظة.
 مشيدا بجهود صاحب السمو الأمير الشيخ صباح الأحمد وبمساهمات الصندوق الكويتي المستمرة بكل المناطق اللبنانية، الى جانب صندوق التنمية العربية الذي تساهم فيه الكويت وفي هذا الوقت نفسه يساعد لبنان ويقف الى جانبه.
والتنوع الموجود في لبنان يحقق ذاته على عكس التنوع في أماكن اخرى، والذي تكون فيه فئة طاغية على الأخرى. اما في لبنان فالتنوع موجود وله دور سياسي واجتماعي داخل الوطن.
ولبنان اصبح يشكل اليوم نموذجا يحتذى به على الصعيد العالمي ومن كان يخجل من وطنه من المغتربين فقد شعروا ان هناك أملا ولديهم وطن يبنى من جديد.
وأنا متأكد ان دولة قاومت اسرائيل وهزمتها، دولة استطاعت قهر الإرهاب في وقت لم يتمكن أحد من القيام بذلك، دولة حصلت فيها تظاهرات مليونية من كل الأطراف دون اي حادث يذكر، يمكنها انشاء دولة  مؤسسات .
وكونوا على ثقة اننا من خلال الحوار نعالج جميع الأمور، بمواكبة من مجلس الوزراء والنواب وما يحصل هو مناقشة الأمور بدقة وصراحة بين رئيس الجمهورية ورئيس مجلس النواب ورئيس مجلس الوزراء وقادة الكتل النيابية، داعيا هذه الكتل من خلال لقاءاتهم لإيجاد حل لجميع الأمور.
ونحن لا ينقصنا شيء وشباب لبنان لا ينقصه شيء حتى يستعيد تركيبة الدولة المدنية الديموقراطية الصحيحة والجولات التي قمنا بها انعكست ايجابا على السياسة والأمن، والاقتصاد، ولبنان اليوم لا يحتاج إلا للاستقرار وطمأنينة الناس. واقتصادنا ينمو بسرعة عندما نكون في فترة استقرار، ولبنان من أهم الدول التي استطاعت ان تتخطى الأزمة المالية العالمية الموجودة.
وبدوره ألقى السفير اللبناني لدى دولة الكويت الدكتور بسام النعماني كلمة ترحيبية بالرئيس قال فيها: 
لقد وطئت أقدامكم أرضا لبنانية في سفارة لبنان وهي لجميع اللبنانيين وملجأ وركن على اختلاف الانتماءات والسياسات.
وقد قلتم في خطاب القسم ان المغتربين يجب ان يروا وطنهم الأم وقد وقف من جديد، وانه علينا الاعتراف بحقوق المغتربين والمضي قدما في الاجراءات المؤدية الى تعزيز التصاقهم بالوطن والاستعانة بقدراتهم وتوظيفهم حتى لا يصبحوا في غربة عن الوطن وانهم أحق بالجنسية من الذين حصلوا عليها.
ونحن نجتمع اليوم بوجود كوكبة من اعضاء الجالية حتى يلقوا عليكم التحية ويعاهدوكم ان يكونوا جنودا في مسيرة المصالحة الوطنية والوفاق التي تخوضونها بوعي وحكمة، وان يكونوا على قلب رجل واحد يستظلون بفيء اغصان شجرة الأرز. 
ويقدّر عدد الجالية اللبنانية في دول الخليج ، ما بين 180 الف و 200 ألف لبناني. موزعة بين دول الخليج على الشكل التالي: 
 
 

 

معلومات عامة عن الكويت

 


رئيس الدولة :

صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح.

ولي العهد :

سمو الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح.

رئيس مجلس الوزراء :

سمو الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح


الاسم الرسمي:

دولة الكويت.

العلم الوطني:

تم رفع العلم لأول مرة بعد الاستقلال فى صبيحة يوم 24 نوفمبر 1961وهو على شكل مستطيل أفقي يساوي ضعفي عرضه ، مقسم الى ثلاثة أقسام أفقية متساوية ، أعلاها الأخضر ، فالأبيض فالأحمر ويحتوي على شبه منحرف أسود اللون قاعدته الكبرى من جهة اليسار ، مساوية لعرض العلم ، والقاعدة الصغرى مساوية لعرض اللون الأبيض ، وارتفاعه يساوي ربع طول العلم . وقد استوحيت ألوان العلم من بيت شعر عربي للشاعر صفي الدين الحلي وهو:

بيض صنائعنا تسود وقائعنا.

خضر مرابعنا

حمر مواضينا

وتم تأليف أول نشيد وطني للعلم الكويتي والدولة عام 1978م وكان من اعداد الشاعر احمد العدواني وألحان ابراهيم الصولة.

وكانت الكويت ومازالت محط أنظار وإعجاب دول العالم الحديث لما تتميز به من موقع استراتيجي مهم وثروة نفطية تقدر بحوالي مائة مليار برميل ، وعلاقات خارجية منفتحة ، ونهج ديمقراطي أصيل ، وانفتاح على الثقافات والحضارات الأخرى دون تفريط فى تراثها العميق.

واتّسم أهلها بالمعرفة العميقة بشؤون البحر وحنكة في التجارة وضعتهم موضعا مرموقا بين الأمم والشعوب.

المساحة :

17.881كم2.

عدد السكان :

2.152.775 نسمة تقدير1997-6-30 يبلغ الكويتيون منهم 745.189 نسمة.

العيد الوطني :

25 فبراير .

عيد التحرير :

26 فبراير.

استقلت الكويت وأصبحت دولة ذات سيادة في 19يونيو 1961 عندما ألغى المغفور له الشيخ عبدا لله السالم الصباح اتفاقية 23 يناير 1899 الموقعة بين الكويت وبريطانيا وفي 11 نوفمبر 1962 تم التصديق على مشروع الدستور وهو دستور مكتوب وضع عن طريق التعاقد من قبل مجلس تأسيس وقد حدد الدستور ثلاثة مبادىء لنظام الحكم في الكويت هي :



الكويت دولة عربية ذات سيادة تامة – نظام الحكم فيها ديموقراطي .السيادة فيه للأمة مصدر السلطات جميعاً .

التوقيت الرسمي :

جر ينتش + 3 ساعات.

رقم الاتصال الدولي :

00965

الأجازة الرسمية :

الجمعه والسبت.



تعريف :

الكويت كانت تعرف منذ أوائل القرن السابع عشر بالقرين، وتسمية القرين أو الكويت هي تصغير من قرن وكوت، والقرن تعني التل أو الأرض العالية و الكوت القلعة أو الحصن ومعناه "البيت المبني على هيئة قلعة أو حصن" بجانب الماء وتقول الرواية المحلية إن الشيخ براك بن غرير آل حميد الذي تولى زعامة بني خالد في الفترة من 1682-1669 قد بنى الكويت قبل بداية القرن الثامن عشر الميلادي.

الموقع :

تقع دولة الكويت على الطرف الشمالي الغربي للخليج العربي الذي يحدها من الشرق وتحدها من الجنوب الغربي المملكة العربية السعودية ومن الشمال الجمهورية العراقية وهي بحكم موقعها تعتبر منفذاً لشمال شرق الجزيرة العربية .

المناخ :

مناخها قاري يتميز بصيف طويل حار جاف وشتاء قصير دافيء ممطر أحيانا .

شعار الدولة :

يتمثل في صقر باسط جناحيه محتضناً سفينة بوم مستقرة فوق الأمواج البيضاء والزرقاء تخليداً لماضي الكويت البحري القديم .



الــلـــــــــغـــة:

إن اللغة الرسمية والوطنية في الكويت هي العربية. إلا أن الكويتيين يتحدثون بلهجة خليجية محببة وسهلة. وتعتبر اللغة الإنجليزية هي اللغة الرسمية الثانية في دولة الكويت.

الـديــــــانــــة:

85% مسلمون أما الباقي فهم مسيحيون و هيندو

علامات مميزة في الكويت

تمتاز الكويت بعلامات تاريخية ومعاصرة عديدة. تعد أبراج الكويت أولى تلك العلامات والتي تم تصميمها على شكل وردة عربية تنضح بقطرات المياه. وتضم مقهى فاخرة ومطعم ومعارض بالطابق الدوار الذى يتمتع بمناظر نشاهد منها عدة مناطق من دولة الكويت مما يُكسب تلك الأبراج تميزاً خاصاً.

علامة أخرى هي بيت السدو الذي يعرض جميع فنون البدو اليدوية البديعة. يستمتع زوّار ذلك البيت بمشاهدة المرأة البدوية وهي تنسج وتحيك يدوياً، شراء المنسوجات اليدوية أو حتى يمكنهم الحصول على دورات تدريبية في الحياكة والنسيج.

وفي عام 1957 تهدم السور المحيط بالكويت القديمة … وبقيت بعض أثاره كبوابات للمدينة فأصبحت مزاراً تاريخياً ممتعاً ومميزاً لزائري مدينة الكويت.

كما توجد بعض الأماكن الممتعة في الكويت :

قصر السيف

المتحف الوطني

المتحف العلمي والتاريخي

الجزيرة الخضراء

المدينة الترفيهية

السوق القديم

سوق الجمعة

المركز العلمي الكويتي

معلومات حول ساعات العمل

إن أيام العمل الرسمية الأسبوعية في الكويت هي من الأحد حتى الخميس، حيث يعد يومي الجمعة والسبت هما عطلة نهاية الأسبوع. في حين يعتبر العمل في الشركات الأهلية نصف دوام أيام الخميس. في حين تختلف ساعات العمل في الشركات من شركة إلى أخرى، حيث تعمل بعض الشركات بنظام الدوام الكامل مع وجود راحة قصيرة في فترة الغداء ، وتعمل بعض الشركات الأخرى بنظام دوامين صباحي وآخر مسائي. وفي الغالب تعمل المحال التجارية والأسواق من الساعة 8:30 صباحاً حتى 12:30 ظهراً و من 4:30 مساءاً حتى 9:30 ليلاً .. إلا أن هناك بعض الأسواق التجارية (مول) تعمل من الساعة 10:00 صباحاً إلى الساعة 10:00 ليلاً في أيام العمل الأسبوعية. مع ملاحظة تغير مواعيد العمل لدى جميع القطاعات أثناء شهر رمضان .. حيث تصبح مواعيد العمل غير منتظمة ومختلفة تماماً عن باقي شهور السنة.

معلومات حول السكان

يمثل الكويتيون %37 من نسبة سكان دولة الكويت في حين تتكون الـ %63 الأخرى من الجنسيات الأخرى، مما يجعلها بلداً تضم عدة أعراق عدة ثقافات. وطبقاً لتقرير ورد في نهاية يونيو 2001من وزارة التخطيط ، فإن نسبة السكان التقديرية في الكويت تصل إلى 2.228.363 مليون.826.083 منهم من المواطنين الكويتيين في حين يصل عدد المقيمين غير الكويتيين فيها إلى 1.402.280.

الـــــــجـــزر:

تضم الكويت 9 جزر هي :

- فيلكا

- بوبيان (أكبر الجزر مساحةً 863 كلم مربع)

- أم المرادم

- أم النمل

- وربة

- كبر

- عوهة قاروه

- مسكان

الـــــــنــفـــط:

اكتشف البترول في العام 1936م إلا أن الإنتاج التجاري لم يبدأ فعلاً إلا في العام 1946 م.

الاقتصاد :

اقتصاد الكويت يقوم على التخطيط للآجال الطويلة والمتوسطة والقصيرة، وعلى حرية المبادرات والمسئولية الاجتماعية للقطاع الخاص والتي نظمها دستور البلاد 0 كما يستند في التنمية إلى تنسيق الجهود والتكامل مع دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية .

وقد بلغ الناتج المحلي الإجمالي وفق تقديرات 1996 (927701) مليون دينار كويتي، أسعار السوق الجارية.

والدخل القومي (10214.8)مليوناً، ويقدر نصيب الفرد في المتوسط من الناتج المحلي(5289) ديناراً والدخل القومي(5824) ديناراً في العام . وأبرز مصادر الناتج هي النفط والصناعات التحويلية (والتي تتألف من صناعات التكرير والبتروكيماويات والصناعات الغذائية وصناعة مواد البناء وغيرها) والتجارة والمال والعقارات والنقل والمواصلات . كما تلعب عائدات الاستثمارات الخارجية لاحتياطي الأجيال دوراً كبيراً كمصدر للدخل القومي والإيرادات العامة للدولة . وأسهم النفط الخام وحده في سنة 1996بنحو (41277.4) مليون دينار في الناتج المحلي الإجمالي أي بنحو%44.5ويسهم القطاع النفطي ككل (الخام والصناعات النفطية ) بحوالي %52.2من الناتج.



الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية :

يمارس الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية نشاطه من منطلق الإيمان بالتعاون المستمر بين الكويت وشقيقاتها العربية الإسلامية عن طريق تقديم القروض الائتمانية والمساعدات، ونجاح الصندوق في تقديم القروض والمساعدات، على المستوى الإقليمي والعربي أهله ليلعب دوراً بارزاً في شتى المجالات الإنمائية والاستثمارية 0 واتساع هذا النشاط ليشمل عدداً من الدول الأفريقية والآسيوية وسواها من دول العالم النامي، كما تركز على خدمة أغراض وأهداف المشاريع التي تساهم في تمويلها . إضافة إلى ذلك وعملاً على تطبيق قيادة سمو أمير البلاد التي أعلنها في خطابه أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة بتاريخ 1990-9-27 للتخفيف من أعباء المديونية التي تثقل كاهل الدول النامية، بادر الصندوق الكويتي بإلغاء الفوائد المستحقة على قروض الصندوق غير المسددة واستفادت منها 26 دولة افريقية، 12دولة آسيوية و 9 دول عربية 0

البنية الأساسية المادية :

تتمتع دولة الكويت كغيرها من دول الخليج العربية، ببنية أساسية قوية أسهمت العائدات النفطية في فترة الثورة النفطية بدور كبير ومن أبرز معالم البنية الأساسية ما يلي :

بلغت أطوال الطرق الكلية بالكويت في سنة 1995 - 4941 كم مساحتها 125 ألف كيلو .

بلغت القدرة المركبة لإنتاج الكهرباء في1995 - 6898 ميجاوات والحمل الأقصى (4730 ميجاوات في نفس السنة.

بلغت القدرة المركبة لمحطات التقطير في 234مليون جالون إمبراطوري في اليوم .

وصل عدد خطوط الهاتف بالكويت إلى382.287 ألف خط شاملة كافة المناطق والأحياء .

وتتمتع دولة الكويت بشبكة صرف صحي وصرف لمياه الأمطار وهي شبكة حديثة ومتجددة .

حكام الكويت:

الشيخ صباح بن جابر (صباح الأول)

[المتوفي سنة 1190 هـ الموافق 1776 م ]

اختلف المؤرخون على تاريخ بداية حكم الشيخ صباح بن جابر و لكنهم اتفقوا على اختيار أهل الكويت له ، حين شعروا بالحاجة إلى أن يؤمر عليهم أمير منهم ، يكون مرجعا لهم في حل المشكلات ، والفصل في القضايا والخلافات ، فوافقهم ، وكان يستشير كبار قومه في المهم من الأمور ، وله السمع والطاعة فيما يقضي به من حق ، أو ما يأمر به من أحكام الشريعة الإسلامية.

وما يعرف عنه أنه كان أمثل القوم عقلا ، وأحمدهم سيرة ، ويؤيد ذلك اختيار سكان الكويت له ، وإجماعهم على تقديمه عليهم أميرا دون سواه.

الشيخ عبد الله بن صباح

[ 1230 – 1190هـ ] [ 1814 - 1776م ]

تولى الحكم بعد والده ، مع أنه كان أصغر اخوته سنا ، لما اشتهر به من عقل وذكاء وشجاعة وكرم.

إمتدت تجارة الكويت في عهده إلى الهند والملييار واليمن والعراق ، وانتعشت كثيرا نتيجة للكوارث التي حلت بالبصرة والزبير خلال فترة حصارهما واحتلال فارس لهما ( 1775- 1779م).

وقامت في عهده علاقات مباشرة بين الكويت وممثلي شركة الهند الشرقية الإنجليزية في الخليج ، فأصبحت الكويت محطة رئيسية للقوافل الناقلة للبضائع من البصرة إلى حلب بفضل السياسة الحكيمة القائمة على الالتزام بالحياد والعلاقات الطيبة مع الأطراف الأخرى.

ومن أهم الأحداث في عهده :

معركة ( الرقة ) حين طمع بنو كعب في الكويت ، وتذرعوا لذلك برفض الشيخ عبدالله خطبة أحدهم لابنته ، وجرت المعركة قرب جزيرة ( فيلكا ) ، بعد أن استنهض الشيخ همم المقاتلين الكويتيين فكان لهم النصر ، وعادوا بكثير من الذخيرة والمدافع التي غنموها ، فنصبوها على الشاطئ تخليدا لانتصارهم.

بناء أول سور في الكويت ، لصد هجمات الأعداء عنها ، وقد امتد هذا السور من حي النصف في الشرق ، إلى حي البدر في القبلة ، وكانت له عدة أبواب ، يسمي كل منها (دروازة).

الشيخ جابر بن عبدالله

[ 1276 – 1230هـ ] [ 1859 - 1814م ]

تولى الإمارة بعد أبيه عبد الله بن صباح ، وكان عاقلا حليما ، حازما كريما ، يضرب بكرمه المثل حتى أن الكويتيين أطلقوا عليه " جابر العيش " والعيش تعني الارز لكثرة ما كان يتصدق به على الفقراء والمساكين ، مع قلة موارده المالية.

ومن الأحداث المهمة في عهده :


 

 

 





الجالية اللبنانية في الكويت